اخر ما كتبت على مدونتى الثانية
حيل الدفاع النفسى 2 يمكنك قرائته من هنا..

١٢/٢٠/٢٠٠٦

الجزء الثانى

يحكى انه كان هناك شيخا ضرير من مشاهير المضحكاتيه فى ذالك الزمان والملحنين ايضاء

المشكله اننى لايحضرنى اسمه الان المهم ان هذا الشيخ الفنان كان قاعد قعدة انس

((غرزه))

لشرب الحشيش وهو السائد والطبيعى فى ذالك الوقت من الزمان المهم ان ذالك الشيخ الضرير كان يسير خارجا

من الغرزه حين فوجى بكبسه من الشرطه وساله الضابط بحد شديده انت يا جدع انت


معاك حشيش و بمنتهى العفوية المصرية الفطرية

يرد الشيخ لا ممعاكش أنت حتتين ويضحك الضابط وتبتسم الفرقة كلها

تحب حد يوصلك يا شيخنا لايا سيدي يا نحله لاتقرصينى ولا عايز منك عسل

وهكذا نجا الشيخ بالضحك والضحك وحده ادامك الله يا مصر


بقلم محمد الغزالى

ليست هناك تعليقات: